U3F1ZWV6ZTY3MzM2NDc4MDNfQWN0aXZhdGlvbjc2MjgyOTQyMzU2

حضارة بلاد العراق القديم

العراق وحضارته القديمة


حضارة بلاد العراق القديم

تعتبر أرض العراق قديماً هى الأرض الواقعة بين نهرى دجلة والفرات وتتألف من سهل منبسط فى الجنوب يرتفع تدريجياً نحو الشمال ، وهناك ظهرت حضارة كبيرة لا تقل أهمية عن الحضارة المصرية القديمة ، وتتميز الحضارتان بالتشابه من حيث الانهار الجارية والموقع الجغرافى المتميز الذى يساعدهم على التواصل مع الدول المجاورة .

التاريخ القديم لبلاد العراق


تنوع وتميز التاريخ القديم للعراق بكثرة الحقب والعصور الكثيرة التى أثرت فيها ومن أهم هذه العصور أربعة هم :

العصر السومرى 4000 ق.م


السومريون هم من أول الشعوب التى سكنت بلاد العراق القديم عام 4000 ق.م تقريباً وأقاموا فيها المدن مثل مدينة سومر ، ومدينة أور ، ومدينة لجش ، وكانت عبارة عن مدن مستقلة تتمتع بالأمان والإستقرار ، وهؤلاء القوم من هذا العصر سكنوا جنوب العراق .

سقوط السومريين

كانت هناك خلافات مستمرة بين المدن وبعضها البعض مما أدى الى الحروب المستمرة بينهم وأدى ذلك إلى تفككه وسقوطهم .

العصر الآكادى 2350 ق.م


أصل الشعب الأكادى هم شعوب قدموا من شبه الجزيرة العربية واستقروا فى وسط العراق فى ظل السومريين ، ومن بعد ما رأوا الضعف فى السومريين ، إستطاع الملك سرجون الأول عام 2350 ق.م توحيد العراق فى مملكة متحدة عاصمتها أكد وكانوا يعيشون وسط العراق .

سقوط الأكاديون

بعد وفاة الملك سرجون الأول حكم العراق أربع حكام أقوياء ، ثم ضعفت الدولة وانهارت ، وقامت دولة بابل القديمة الأولى .

الدولة البابلية القديمة 2123 ق.م

سكن البابليون مدينة بابل وهى تجاور مدينة أكد واستطاعوا السيطرة على العراق بعد انهيار الأكاديين وأعادوا إعمار مدينة بابل وقاموا بتوسيعها ومن أفضل ملوك هذا العصر البابلى القديم الملك حمورابى حيث امتدت دولته الى البحر المتوسط شمالاً ، وقام هذا الملك بوضع مبادئ وقوانين للبلاد ليعيشوا فى سلام .

العصر الآشورى 1100 ق.م

هاجر الأشوريون من شبه الجزيرة العربية إلى الأجزاء الشمالية من بلاد العراق القديم ، وإتخذوا مدينة آشور عاصمة لهم ، من أشهر ملوك الدولة الأشورية الملك سرجون الثانى حيث تمكن من تكوين جيش قوى والسيطرة على بابل ، تكوين إمبراطورية عظيمة امتد نفوذها إلى الشام ومصر .

سقوط الدولة الآشورية

لم تستمر الدولة الآشورية طويلاً بسبب سخط شعوب البلاد التى فتحوها ، بسبب سياسة العنف والتدمير التى اتبعها الملوك الآشوريين ، إهمال الملوك الآشوريين لثروات البلاد ومن ثم قامت هذه الشعوب بثورات مستمرة ومتكررة ضدهم أدت الى إنهيار الدولة الآشورية .

الدولة البابلية الحديثة الثانية 604 ق.م

تعرف هذه الدولة بالكلدانية نسبة إلي الكلدانيون وهى آخر القبائل التى هاجرت قبل الإسلام من شبه الجزيرة العربية واستقرت فى منطقة الفرات الأوسط ، واتخذوا من مدينة بابل عاصمة لهم ، ومن أشهر ملوك الدولة البابلية الحديثة الملك نبوخذ نصر الثانى حيث اشتهر بالقوة والصلابة فى حكم البلاد وتميز بكفائته العسكرية والادارية ، واتسعت فى عهده حدود الدولة فامتدت من الخليج العربى إلى الشاطئ الشرقى للبحر المتوسط وصارت إمبراطورية واسعة ضمت العراق وبلاد الشام .

الملك نبوخذ نصر وعلاقته باليهود فى فلسطين

حاصر الملك نبوخذ نصر مملكة يهوذا بسبب عدم أدائها الجزية فأضطر الملك اليهودي إلى الاستسلام هو وكل أهل بيته ، ومن ثم مملكة أورشليم بسبب تمرد اليهود مرة أخرى فهاجمهم وسباهم وأخذ معه الملك اليهودى أسيراً إلى بابل ثم قام بهدم أورشليم .

سقوط الدولة البابلية الحديثة أو الثانية

خلف الملك نبوخذ نصر ملوك ضعاف وكانت بينه وبين الفرس حروب كثيرة وبينما أتيحت الفرصة أما الفرس بالسيطرة على العراق ، مما أدى إلى سقوط الدولة البابلية الثانية في يد الفرس بقيادة ملكهم كوروش عام 539 ق.م وأصبحت جزءاً من الإمبراطورية الفارسية 

استيلاء الفرس على العراق القديم 539 ق.م

جهز الملك كوروش الجيوش واستولى على بابل الثانية وسيطر على العراق القديم من عام 539 ق.م وأصبحت مستعمرة لبلاد فارس لقرابة 200 سنة ، ولكنهم لم يستطيعوا السيطرة عليها أمام مجئ الإسكندر الأكبر المقدونى عام 330 ق.م .

ثم استعمرها السليوقيون ثم الرومان ثم مرة أخرى الفرس ثم جاء الفتح الإسلامى عام 632 م وبدأ العراق عهد جديد زاهر هو العهد الإسلامى .
>

***********************


***********************

الاسمبريد إلكترونيرسالة